google_counter
تشخيص سرطان البروستاتا

تشخيص سرطان البروستاتا

| Booking Heallth GmbH من | التشخيص & العلاج

سرطان البروستاتا هو إحدى أقل الأمراض الخبيثة عدوانية. مثل أي سرطان، يتميز بنمو متسلل وينشر الانبثاث. لكن الورم ينمو ببطء، وينتشر في وقت متأخر. يصعب التشخيص المبكر لسرطان البروستاتا بسبب عدم وجود أعراض وانخفاض معدل المرضى اللاجئين إلى الأطباء. ولكن حتى المرحلة 3، لا توجد انبثاثات ...

سرطان البروستاتا هو إحدى أقل الأمراض الخبيثة عدوانية. مثل أي سرطان، يتميز بنمو متسلل وينشر الانبثاث. لكن الورم ينمو ببطء، وينتشر في وقت متأخر.

 

يصعب التشخيص المبكر لسرطان البروستاتا بسبب عدم وجود أعراض وانخفاض معدل المرضى اللاجئين إلى الأطباء. ولكن حتى المرحلة 3، لا توجد انبثاثات بعيدة، لذا يمكن علاج المرض بشكل جيد.

 

وبسبب ارتفاع معدل انتشار سرطان البروستاتا بين الرجال، فإن سرطان البروستاتا هو ثاني أكثر الأسباب شيوعاً للوفاة بين المرضى الذكور بسبب الأورام (بعد سرطان الرئة). يتم تشخيص هذا الورم في البلدان المتقدمة في المتوسط لدى 1 من أصل 9 رجال. ولكن فقط 1 من بين 40 رجلاً ، يموتون بسبب سرطان البروستاتا. وبالتالي، فإن أكثر من ثلاثة أرباع المرضى الذين يخضعون لعلاج نوعي لن يموتوا بسبب هذا المرض. ومع ذلك، من أجل علاج ناجح، من المهم جداً تشخيص سرطان البروستاتا في الوقت المناسب، قبل انتشار الانبثاث.

 

كيف يمكن تشخيص سرطان البروستاتا؟

الأمر الأكثر أهمية لتشخيص سرطان البروستاتا هو فحص الدم لمستضد البروستاتا النوعي. هو الذي يسمح بالاشتباه في المرض وإجراء المزيد من الإجراءات التشخيصية التي تسمح إما بتأكيد أو دحض الورم.

 

الخوارزمية العامة لتحديد سرطان البروستاتا هي كما يلي:

  • يجري المريض اختباراً للدم PSA (مستضد البروستاتا النوعي)
  • إذا كان مستواه مرتفعاً، يجرى تشخيص مختبري متعمق، وفحص سريري للمريض، وتصوير بالموجات فوق الصوتية للبروستاتا
  • عند الكشف عن العلامات التي تشير إلى وجود احتمال كبير للكشف عن ورم خبيث، يشار إلى إجراء خزعة لغدة البروستاتا

 

وبما أنه من المستحيل تحديد سرطان البروستات في المراحل المبكرة اعتماداً على الأعراض، لأنها تظهر متأخرة وليست محددة (تظهر عند العديد من الأمراض الأخرى)، من المهم جداً بعد الخمسين عاماً أن يخضع الرجل بشكل منتظم لتشخيص. وهو يتجلى في تحليل الدم لمستضد البروستاتا النوعي. ستسمح لك هذه الدراسة بالاتصال بالطبيب في الوقت المناسب، لتأكيد أو استبعاد سرطان البروستاتا، وإذا لزم الأمر، للخضوع إلى دورة علاجية.

 

اختبار PSA لسرطان البروستاتا

إن تحديد مستوى الـ PSA (مستضد البروستاتا النوعي) في الدم هو الطريقة الرئيسية للتشخيص المبكر للمرض. لكن نتائج الدراسة ليست موثوقة 100٪ وتتطلب تأكيد التشخيص. يكون الـ PSA أثناء سرطان البروستاتا دائماً مرتفعاً. ومع ذلك، ليست كل زيادة في مستوى مستضد البروستاتا النوعي تشير إلى وجود ورم خبيث.

 

غالباً ما يرتفع هذا المؤشر مع أمراض أخرى:

  • التهاب البروستاتا
  • تضخم البروستاتا الحميد
  • عملية جراحية حديثة لغدة البروستاتا
  • إجراء تدليك البروستاتا أو فحص المستقيم الرقمي
  • قسطرة المثانة، تنظير المثانة، تنظير القولون
  • تناول بعض الأدوية

 

ما هي اختبارات سرطان البروستاتا؟ بشكل عام، يتم تحديد نوعين من الـ PSA في الدم: العام والحر.

 

إذا أظهر اختبار الدم لسرطان البروستاتا أن مستوى الـ PSA لا يتجاوز 4 نانوغرام / مل، فعلى الأرجح أن المريض لا يعاني من مرض ورمي. لا يتجاوز معدل اكتشاف الورم أثناء الخزعة عند معدل الـ PSA هذا 0.5٪.

إذا كان الـ PSA أعلى من 20 نانوغرام / مل، فإن احتمال اكتشاف السرطان يصل إلى 75٪. لذلك، عند هذا المستوى من واسمات السرطان، يتم تعيين خزعة على الفور. سيؤكد أو يستبعد الفحص النسيجي للأنسجة التشخيص.

 

تشكل أكبر صعوبة تشخيصية ما تسمى بـ "المنطقة الرمادية". هذه مجموعة من المرضى الذين لديهم مستوى PSA أعلى من 4 نانوغرام / مل، ولكن أقل من 15 نانوغرام / مل. بما أنه من الصعب جداً الكشف عن سرطان البروستاتا في المراحل المبكرة دون أخذ خزعة، ولا يتم إجراء خزعة من قبل الجميع (هذا الإجراء مؤلم وأحياناً مصحوب بمضاعفات)، تظهر حاجة إلى طرق إضافية لزيادة خصوصية التحليل.

 

التشخيص التمايزي

وحيث أنه من المستحيل التمييز بين سرطان البروستاتا ذو الورم الحميد أو العملية الالتهابية في غدة البروستاتا بواسطة مستوى الـ PSA وحده، فإن جميع المرضى من "المنطقة الرمادية" يحتاجون إلى فحص إضافي، بالإضافة إلى مراعاة بعض معايير المختبر والحسابات. إنها تظهر مدى ارتفاع مخاطر سرطان البروستاتا أو الورم الحميد.

 


تستخدم لذلك:

 

أخذ العمر بعين الاعتبار. كلما كبر الشخص، كلما ارتفع مستوى الـ PSA. لا يتعدى تركيز هذه المادة قبل الـ 50 سنة لدى معظم الرجال 2.5 نانوغرام / مل، وأما بعد الـ 70 سنة يكون المعيار هو 6 نانوغرام / مل.

 

نسبة جزيئات الـ PSA. كما ذكرنا من قبل، هناك مستضد عام وحُر خاص بالبروستاتا. يتم تحديد نسبتهم، والذي يقاس بالنسبة المئوية. يسمح هذا المؤشر بالتشخيص التمايزي بين فرط التنسج الحميد وسرطان البروستاتا. كلما انخفضت نسبة الـ PSA الحر من المجموع، كلما زاد خطر الإصابة بالورم الخبيثة.

 

إن تفسير نتائج هذا التحليل بالنسبة لسرطان البروستاتا:

  • أقل من 15٪ - احتمال وجود الورم مرتفع
  • 23-15 ٪- متوسط 
  • أكثر من 23٪ - منخفض (على الأرجح أن سبب زيادة الـ PSA هو فرط التنسج الحميد)

 

تشير الدراسات إلى أنه عندما تكون نسبة الـ PSA الحر والعام أقل من 10٪ ، فإن خطر اكتشاف سرطان البروستاتا هو 44٪. إذا كانت هذه النسبة في حدود 10-15٪ ، فإن احتمال الإصابة بالسرطان هو 33٪. عند مؤشر 26٪ أو أكثر، لا يتجاوز احتمال الكشف عن الورم بالخزعة 11٪.

 

مؤشر كثافة الـ PSA. هذه هي معاملة حسابية. لتحديد ذلك تحتاج إلى اثنين من المؤشرات: حجم البروستاتا (التي تحددها الموجات فوق الصوتية) ومستوى الـ PSA. عند الإصابة بسرطان البروستاتا، تتجاوز كثافة المستضد البروستاتي النوعي 0.15 نانوغرام / مل لكل سنتيمتر مكعب. إذا كان أقل، فإن احتمال اكتشاف الورم بالخزعة ليس عال.

 

دينامية ارتفاع مستوى الـ PSA. من الطبيعي زيادة إجمالي الـ PSA بما لا يزيد عن 0.75 نانوغرام / مل في السنة. إذا كانت هناك زيادة أكبر خلال السنة، فإن احتمال وجود السرطان عال.

 

الانتكاس البيوكيميائي لسرطان البروستاتا

لقد ناقشنا ما هو اختبار الدم لسرطان البروستاتا الأكثر إفادة أثناء التشخيص الأولي لهذا المرض. ومع ذلك، لا تستخدم هذه الدراسة فقط للكشف عن الورم.

 

يحدد مستوى الـ PSA:

  • أي مرحلة من مراحل المرض سيحددها الطبيب - وهذا بدوره سيحدد مخطط العلاج 
  • ما مدى احتمال وجود الانبثاث البعيد
  • ما مدى احتمال انتكاس الإصابة بسرطان البروستاتا
  • ما مدى نجاح العلاج

 

بعد استئصال البروستاتا الجذري، يجب أن ينخفض مستوى الـ PSA إلى 0.2 نانوغرام / مل أو أقل. بعد العلاج الإشعاعي، يشار إلى نجاحه من خلال انخفاض في هذا المؤشر إلى 1 نانوغرام / مل أو أقل.

 

بعد العلاج، يقوم الرجل بعمل اختبار بانتظام للكشف عن انتكاس الورم في الوقت المناسب. إذا خضع لعملية إزالة البروستاتا، فإذا كان وقت مضاعفة الـ PSA أقل من 4.3 شهر يمكن التحدث عن الانتكاس الانتشاري، وإذا كان وقت مضاعفة المؤشر أقل من 11.7 شهر -  فيمكن التحدث عن الانتكاس الموضعي.

 

التشخيص السريري

العلامة السريرية الرئيسية التي تساعد على تحديد سرطان البروستاتا هي الفحص الإصبعي للمستقيم. يتم تنفيذه فقط بعد اختبار الـ PSA. لأن أي تأثير ميكانيكي على غدة البروستاتا يزيد من مستوى مستضد البروستاتا النوعي. هذا يمكن أن يسبب نتيجة إيجابية خاطئة.

 

إن تمييز سرطان البروستاتا من التهاب البروستاتا أو الورم الحميد بمساعدة الفحص الإصبعي للمستقيم أمر مستحيل. كل ما يمكن أن يحدده الطبيب بشكل موثوق هو وجود أو عدم وجود تشكل ورمي. لكن ليس كل ورم هو سرطان. يمكن أن تتضخم البروستاتا بسبب العملية الالتهابية، وفي هذه الحالة غالباً ما تكون مؤلمة. أو يمكن أن يكون سبب الزيادة في حجمها عن طريق انتشار الأنسجة الحميدة (BPH).

 

يتم تقسيم جميع المرضى بعد الفحص الإصبعي للمستقيم إلى مجموعتين:

  • الرجال مع ورم واضح 
  • بدون ورم واضح

 

لقد ناقشنا ما هو الـ PSA لدى المصاب بسرطان البروستاتا ووجدنا أن مستواه يمكن أن يكون في "المنطقة الرمادية". في هذه الحالة، إذا لم يتم اكتشاف الورم الجسمي، يعود المريض إلى المنزل - لا يتطلب الأمر مزيداً من الفحص.

 

في حالة وجود تشكيل واضح، يتم إجراء دراسات إضافية:

  • الـ PSA الحر مع تحديد نسبة الـ PSA الحر والإجمالي
  • تصوير البروستاتا بالموجات فوق الصوتية
  • حساب مؤشر الكثافة للبروستاتا
  • تحديد دينامية الـ PSA 

 

 

كل هذه التدابير لا تسمح بالكشف عن سرطان البروستاتا. لكنها تجعل من الممكن اتخاذ قرار حول الحاجة إلى خزعة - دراسة تأكيدية.

 

هل يمكن رؤية سرطان البروستاتا بواسطة الموجات فوق الصوتية؟

يستخدم التصوير بالموجات فوق الصوتية لتشخيص المرض. لكن هذه الدراسة ليست مؤكدة، حيث أنه من المستحيل اكتشاف سرطان البروستاتا باستخدام الموجات فوق الصوتية.

 

يمكن للطبيب فقط تقدير:

  • حجم غدة البروستاتا
  • وجود مناطق مفرطة الصدى أو ناقصة الصدى (شظايا نسيج تخترقها الموجات فوق الصوتية بشكل أفضل أو أسوأ)

 

يحدد تكافؤ الصدى كثافة النسيج. وعلى الرغم من أنه من المستحيل اكتشاف سرطان البروستاتا باستخدام الموجات فوق الصوتية، إلا أنه يسمح بالاشتباه به.

 

الأهداف الرئيسية للدراسة:

  • تحديد العلامات الإضافية للسرطان وتقييم الحاجة إلى أخذ خزعة
  • تحديد البؤر المفرطة أو ناقصة الصدى من أجل تحسين دقة الخزعة (تحديد المناطق المشبوهة حيث سيأخذ الطبيب شظايا الأنسجة من أجل الفحص النسيجي)

 

بضع كلمات حول كيفية ظهور سرطان البروستاتا على الموجات فوق الصوتية. إن الصورة الكلاسيكية للورم بالموجات فوق الصوتية هي وجود مناطق بؤرية ناقصة الصدى على محيط غدة البروستاتا. تكون البروستاتا نفسها متضخمة. كلما ازدادت مناطق الورم، كلما أصبحت غير متجانسة في البنية.وتصبح تحتوي على مناطق مفرطة الصدى وناقصة الصدى.

 

ومع ذلك، لا تظهر دائماً صورة الموجات فوق الصوتية الكلاسيكية. تتجلى أكثر من ثلث حالات سرطان البروستاتا أثناء تصويرها بالموجات فوق الصوتية بمواقع isoechoic. أي أن الورم يمكن أن يكون له كثافة مماثلة لنسيج البروستاتا السليم.

 

وهكذا، فإن الموجات فوق الصوتية لا تساعد على التحديد بدقة: للتكاثر الحميد لنسيج البروستاتا (الورم الحميد) أو أن الورم خبيث، لأنه قد يبدو سرطان البروستاتا والأمراض الأخرى غالباً بنفس الشكل. ولكن إذا تم تقييم احتمال الإصابة بالورم الخبيثة على أنه عال، إلى جانب الأعراض الأخرى (نسبة جزيئات الـ PSA وكثافة الـ PSA، إلخ)، تصبح نتائج الموجات فوق الصوتية في هذه الحالة مؤشراً لتعيين الخزعة.

 

تشخيص سرطان البروستاتا

 

تأكيد التشخيص

إن  جميع الإجراءات التشخيصية، بما في ذلك اختبار الـ PSA، والموجات فوق الصوتية، والتشخيص السريري، تخدم نفس الغرض: تقييم لزوم إجراء الخزعة لهذا المريض للكشف عن سرطان البروستاتا لدى الرجال، لأنه لا يمكن تحقيقه إلا عن طريق الفحص النسيجي. كل طرق التشخيص الأخرى تسمح بالاشتباه الورم، ولكن لا يمكن أن تستخدم للتشخيص الدقيق.

 

غالبا ما يخشى المرضى خزعة، لأنه إجراء غير سار. يسأل المرضى الأطباء ما إذا كان من الممكن تحديد سرطان البروستاتا دون الخزعة. من الناحية النظرية، فذلك ممكن في المراحل المتقدمة من سرطان البروستاتا. عندما يرتفع ​​مستوى الـ PSA بشكل كبير، يصبح سرطان البروستاتا واضحاً. ومع ذلك، فإن الخزعة ضرورية في أي حال. فهي تستخدم ليس فقط لتحديد سرطان البروستاتا، ولكن أيضاً لتحديد النوع النسيجي للورم، وتقييم توقعات المرض، ووضع إستراتيجية العلاج.

 

على الرغم من أن الخزعة مؤلمة، إلا أنها تجرى في المستشفيات الحديثة بأقل قدر من الألم. من خلال المستقيم، يقوم الطبيب بإدخال إبرة في غدة البروستاتا. وبفضل آلية خاصة، يتم إزالتها من الغدة على الفور، لذلك تستغرق الحقنة جزءاً من الثانية. يتكرر الإجراء عادة 12 مرة - تؤخذ عينات من أجزاء مختلفة من البروستاتا. للحد من الألم ، يتم استخدام التخدير الارتشاحي.

وتقدر درجة عدوانية الورم (معدلات نموها، واحتمال الانبثاث) وفقاً لمقياس غليسون. يشار إلى سرطان البروستاتا عن طريق رقمين، والتي يتم جمعها.

 

يمكن أن تكتب هذه العلامات بشكل مختلف، على سبيل المثال:

  • 3 +4 = 7
  • غليسون 4/3 
  • غليسون 7 (3+4)

 

دعونا نناقش باختصار ما هو مقياس غليسون. يمكن أن يكون لسرطان البروستاتا درجات خباثة من 1 إلى 5، حيث 1 هو نسيج البروستاتا الشائع، و 5 هو الورم الأكثر خبيثة. الورم له بنية غير متجانسة. يوجد في الورم بؤر ذو درجة أكبر وأقل من الخباثة. لذلك، يتم استخدام اثنين من المؤشرات، والتي يتم جمعها. تُختار غالباً تلك التي توجد أكثر في العينات. وبالتالي، يمكن أن تكون النتيجة في درجة غليسون من 2 إلى 10.

 

يبدأ السرطان بـ 6 نقاط، وأما 1 و 2 فهي نموذجية. تشير النتيجة 6 نقاط إلى أفضل التوقعات. 10 نقاط هو السرطان الأكثر عدوانية. الاختلافات في المؤشرات مهمة جداً. على سبيل المثال، ينمو سرطان البروستاتا، الذي يحتوي على 9 أو 10 نقاط، بسرعة تبلغ ضعف سرعة الورم ذو المؤشر 8.

 

النظام لديه عيوب معينة. على سبيل المثال، يجب علاج سرطان البروستاتا 5 + 3 غليسون بواسطة بروتوكول مختلف عن 4 + 4، على الرغم من أن كليهما يشكلان 8 نقاط في المجموع. في الحالة الأولى، أكثر أنواع الأنسجة الخبيثة شيوعاً هو 5 نقاط (أكثر الأورام خباثة). لكن الاختلافات الكبرى هي الأورام ذو 7 نقاط. في الأورام 3 + 4 و 4 + 3 - التشخيص مختلف تماماً (في الحالة الأولى هو أكثر مواتاة).

 

لذلك، أصبحت تستخدم فئات نظام Grade Group بشكل متزايد، حيث:

  • الفئة الأولى - 6 نقاط حسب غليسون أو أقل (توقعات مواتية) 
  • الفئة الثانية - 7 نقاط (3 + 4)
  • الفئة الثالثة - 7 نقاط (4 + 3)
  • الفئة الرابعة - 8 نقاط
  • الفئة الخامسة - 9 أو 10 نقاط (أسوأ التوقعات)

 

ما مدى دقة مقياس غليسون في التنبؤ بالمرض؟ يعتقد أنها تعطي النتيجة الصحيحة باحتمالية 80٪. ويرجع سبب الخطأ بنسبة 20٪ إلى حقيقة أن الطبيب أثناء أخذ خزعة البروستاتا يأخذ شظايا من الأنسجة من مناطق عشوائية. قد يكون الطبيب قد فسر عن طريق الخطأ انتشار بعض البؤر الخبيثة أكثر من غيرها.

 

 

أنت تعرف الآن كيفية تشخيص سرطان البروستاتا. يعتمد العلاج بشكل كبير على نتائج الخزعة، لذلك هذه الدراسة إلزامية لجميع الرجال المشتبه بوجود ورم خبيث في البروستاتا. إن اختبارمستوى الـ PSA، والتصوير بالموجات فوق الصوتية، وفحص المستقيم الرقمي - كل هذه الطرق التشخيصية هي مؤشرات فقط. قد تشير إلى التهاب البروستات أو تضخم البروستاتا الحميد. من المستحيل التعرف بشكل موثوق على سرطان البروستاتا دون أخذ خزعة.

 

التصنيف

لن يكتمل التشخيص بدون تحديد مرحلة سرطان البروستاتا. يتم تحديده من خلال المعايير التالية:

  • وصف الورم
  • وجود بؤر انبثاث محلية وبعيدة
  • فئة الورم (على أساس مقياس غليسون)
  • مستوى الـ PSA

 

المرحلة 1. من الممكن الكشف عن سرطان البروستاتا من المرحلة الأولى بفضل الدراسات المختبرية، على الرغم من عدم وجود ورم واضح. وهو يقابل الفئة 1 (6 أو أقل من درجة غليسون)، والـ PSA أقل من 10 نانوغرام / مل.

المرحلة 2. يصل الورم إلى تلك الأحجام التي يمكن حسها. يمكن الكشف عن سرطان البروستاتا من الدرجة 2 بالموجات فوق الصوتية. يقع الورم على جانب واحد أو كلا جانبي غدة البروستاتا. الفئة 1 أو 2 أو 3 (تقابل المراحل الفرعية A و B و C)، والـ PSA بين 10-20 نانوغرام / مل.

المرحلة 3. يصل الورم إلى حجم كبير وينمو إلى الأعضاء والأنسجة المحيطة. يمكن الكشف عن سرطان البروستاتا من المرحلة 3 عن طريق الأعراض - في كثير من الأحيان يلجأ المرضى إلى طبيب المسالك البولية مع شكاوى بالألم أو اضطرابات التبول. لا توجد انبثاثات بعد. PSA - أي مؤشر. يمكن أن تكون الفئة من 1 إلى 4 (الفئة الفرعية A) أو 5 (الفئة الفرعية B).

المرحلة 4. يتم تحديدها بغض النظر عن الفئة ومستوى الـ PSA. إذا تم العثور على الانبثاث في أقرب العقد الليمفاوية، يتم تحديد المرحلة 4A. ويتم تحديد سرطان البروستاتا من الدرجة الرابعة من المرحلة الفرعية B من خلال وجود انبثاثات بعيدة.

 

يمكن استخدام طرق تصويرية مختلفة لتقييم انتشار الأورام. وهي تصوير المستقيم بالموجات فوق الصوتية، والتصوير المقطعي المحوسب، والتصوير بالرنين المغناطيسي، والتصوير بالأشعة السينية للصدر، والتصوير الومضي للهيكل العظمي. يتم الكشف عن سرطان البروستاتا ذو الانبثاثات البعيدة عن طريق خزعة الحويصلات المنوية أو الغدد الليمفاوية الحوضية. يتم إجراؤه إذا تم تحديد 8 نقاط أو أكثر بواسطة غليسون، لأن في حالة 7 نقاط أو أقل، يكون احتمال اكتشاف الانبثاثات هو 3٪ فقط.

 

الأعراض السريرية لسرطان البروستاتا

لقد تحدثنا عن الاختبارات الذي تظهر سرطان البروستاتا حتى في المراحل المبكرة. يسمح مستوى الـ PSA بوضع تشخيص قبل ظهور الأعراض الأولى لسرطان البروستاتا. يشير ظهور الشكاوى ، كقاعدة عامة، إلى أن الورم قد وصل إلى أحجام كبيرة. من المرجح أن هذه هي المرحلة الثالثة، عندما ينمو الورم في الأعضاء والأنسجة المحيطة.

 

على الرغم من احتمال ظهور عدد من أعراض سرطان البروستاتا لدى الرجال في المرحلة 2، فإن احتمال حدوثها يعتمد على مكان الورم.


العلامات الأولى لسرطان البروستاتا

يريد معظم المرضى معرفة الأعراض التي تظهر أولاً أثناء سرطان البروستاتا. ويتيح لنا ظهور هذه الحالات استشارة الطبيب في الوقت المناسب وتحديد التشخيص. ومع ذلك، في معظم الحالات لا توجد علامات سريرية. غالباً ما تتطور السرطانة الغدية في الأجزاء الطرفية من غدة البروستاتا. لذلك، حتى عندما يصل الورم إلى حجم يمكن جسه، إلا أن الورم لا يضغط بعد على الأعضاء المحيطة.

 

ومع ذلك، فإن موقع الورم المعين يؤدي إلى حقيقة أنه يمكن أن يضغط على:

  • مجرى البول
  • الأعصاب
  • الحالب
  • المستقيم
  • المثانة البولية

 

تكون أعراض سرطان البروستاتا والأورام الغدية في المرحلة الأولية هي نفسها. وهي تنشأ بسبب انضغاط مجرى البول.

 

وكنتيجة:

  • يعاني المريض من صعوبة أثناء التبول
  • لوحظ وجود نفث ضعيف في البول
  • هناك شعور بعدم اكتمال إفراغ المثانة

 

تظهر أعراض إضافية للسرطان وورم البروستاتا الغدي عندما تضغط أنسجة البروستاتا على المستقيم. في هذه الحالة، يعاني المريض من الإمساك. عندما ينتشر الورم إلى الحويصلات المنوية، يظهر الدم في السائل المنوي.

 

ما هي علامات سرطان البروستاتا في المرحلة 3؟

بعد الوصول إلى ورم كبير، عادة ما يتم ملاحظة أعراض سريرية ملحوظة. فيما يلي بعض أعراض سرطان البروستاتا التي تظهر حسب موقع الورم:

  • عند انضغاط الحالب، تظهر الأمراض الالتهابية في الكلى، وألم في أسفل الظهر بسبب قلس (التدفق العكسي) البول. عند الانسداد الكامل للحالب، تظهر متلازمة ألم حادة - هي نفس أعراض متلازمة التحص البولي في حالة تطور المغص الكلوي. ويرتبط الألم بتمدد كبسولة الكلى، والتي تحتوي على العديد من النهايات العصبية الحساسة.

 

  • عند انضغاط المثانة، يقل حجمها. لذلك، يكثر ذهاب الرجل إلى المرحاض. عندما ينمو الورم في المثانة، تظهر أعراض سرطان البروستاتا على شكل بيلة دموية. قد يكون هناك سلس البول أو رغبة في التبول غير قابلة للسيطرة.
  • عندما انضغاط الأعصاب، تنشأ متلازمة الألم واضطراب الانتصاب. الألم موضعي في العجان، كيس الصفن أو المستقيم. غالباً ما يلاحظ المرضى ألماً في القضيب. غالباً ما تكون من علامات سرطان البروستاتا هو الألم ذو التوطن الغير مؤكد، عندما يشعر المريض به، ولكن لا يمكنه التعبير بوضوح عن مكان الألم.

 

أعراض سرطان البروستاتا من المرحلة 4

الدرجة الرابعة تختلف عن الثالثة بوجود انبثاثات. لأول مرة تظهر في العقد الليمفاوية. لذلك، تنتفخ الساقين أثناء سرطان البروستات.

 

في بعض الأحيان تكون العلامات الأولى لسرطان البروستاتا هي الكسور المرضية في العمود الفقري والعظام الأنبوبية. المكان الأول الذي ينتشر فيه الورم هو العظام. تظهر الانبثاثات البعيدة فقط في المرحلة الأخيرة. قد تغيب أعراض سرطان البروستاتا الأخرى قبل هذه المرحلة.

 

يجب أن يعرف الرجال أي علامات لسرطان البروستاتا تظهر أولاً. ومع ذلك، من المهم أيضاً أن نفهم أن ظهورها يشير غالباً إلى مرحلة متأخرة من المرض وتوقعات غير مواتية. لذلك، من المستحسن أن يتم إجراء فحص روتيني بانتظام لتشخيص المرض في الوقت المناسب. ويشمل فحص المسالك البولية واختبار الدم للـ PSA.

 

تنظيم العلاج في ألمانيا

يمكن إجراء فحص وعلاج سرطان البروستاتا في ألمانيا. لتنظيم رحلة إلى إحدى أفضل المستشفيات في أوروبا، يمكنك طلب المساعدة من Booking Health.

 

سنساعد على:

  • اختيار مؤسسة طبية، يحقق أطباؤها أفضل النتائج في علاج أورام البروستاتا
  • تقليل وقت الانتظار لبداية العلاج، بحيث لا يلحق السرطان بإعطاء الانبثاثات
  • خفض تكلفة العلاج إلى 70٪ وحماية نفسك من النفقات الطبية الغير متوقعة

 

بالإضافة إلى ذلك، تتولى Booking Health جميع القضايا التنظيمية وتقدم مختلف الخدمات - بدءاً من ترجمة الوثائق وانتهاءاً بالنقل من المطار إلى المستشفى.

 

علاج سرطان البروستاتا في ألمانيا

 

اختر العلاج في الخارج، وسوف تحصل بلا شك على نتيجة ممتازة!

 


المؤلف: الدكتور فاروق أحمد

 

اقرأ:

لماذا Booking Health - أسئلة وأجوبة

كيف لا نخطئ عند اختيار المستشفى والأخصائي

7 أسباب للوثوق بتصنيف المستشفيات على موقع Booking Health

Booking Health - معايير الجودة


 

قم بحجز جميع أنواع البرامج العلاجية على bookinghealth.ae

Booking Health هو موقع انترنت دولي للاطلاع على معلومات عن أفضل المستشفيات في العالم وحجز برامج الصحة وإعادة التأهيل عبر الانترنت. بفضل الهيكل المدروس بعناية وبساطة تقديم المعلومات، يتم استخدام الموقع بسهولة من قبل آلاف الأشخاص دون تعليم طبي. تقدم البوابة برامجاً في جميع المجالات الرئيسية للطب. أولاً، البرامج التشخيصية أو الفحص الوقائي. بالإضافة إلى مجموعة كاملة من برامج العلاج، ابتداء من العلاج المحافظ إلى التدخلات الجراحية الخاصة. تعزز برامج إعادة التأهيل نتائج العلاج أو يتم استخدامها بشكل مستقل. توفر بوابة الإنترنت Booking Health فرصة لمقارنة مؤهلات المتخصصين، وطرق العلاج، وتكلفة الرعاية الطبية في المستشفيات المختلفة. يختار المريض الخيار الأنسب له بشكل مستقل أو بعد استشارة مجانية لدى دكتور Booking Health.​

See also

أضف تعليقاً

هل تحتاج إلى مساعدة؟

Thank you!

We received your treatment application in the best Europe clinics. Our manager will contact you within the next 24 hours.