google_counter
Booking Health | علاج سرطان عنق الرحم من المرحلة 4 في ألمانيا

علاج سرطان عنق الرحم من المرحلة 4 في ألمانيا

تمت مراجعة المقال بواسطة خبير في مجال الطب البروفيسور الدكتور في الطب توماس فوجل
لا تعرف من أين تبدأ؟ اترك لنا طلباً، وسيقوم فريق Booking Health بترتيب رحلتك لتلقي العلاج في ألمانيا، حيث يمكنك تحسين جودة الحياة والصحة

اتصل بـ Booking Health


إذا كنت بحاجة إلى معلومات مُفصلة حول طرق وتكاليف علاج المراحل المبكرة من سرطان عنق الرحم، فستجدها هنا.
 

يحتل سرطان عنق الرحم المركز الثاني في قائمة أكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين النساء دون سن 45 عاماً. السبب الأكثر شيوعاً لظهوره هو فيروس الورم الحليمي البشري (HPV)، والذي يمكن أن يسبب ظهور الورم في أي عمر. تتيح طرق العلاج الحديثة السيطرة على نمو الأورام وتطورها حتى في المرحلة 4. تم تحقيق نجاح خاص في علاج المرض في ألمانيا، وذلك بفضل تطبيق التقنيات المبتكرة في الممارسة السريرية.

المحتوى: 

  1. طرق العلاج التقليدية وعيوبها
  2. طرق العلاج المتقدم في سرطان عنق الرحم من المرحلة 4 في ألمانيا
  3. مزايا العلاج في ألمانيا
  4. كيف تخضع للعلاج في ألمانيا؟

طرق العلاج التقليدية وعيوبها

 

يتم تشخيص سرطان عنق الرحم من المرحلة 4 عندما يصل الورم إلى حجم كبير وينتشر إلى أعضاء وأنظمة أخرى، وعندما تظهر أيضاً نقائل بعيدة.

تتضمن بروتوكولات العلاج القياسية استخدام العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي والجراحة المفتوحة. ومع ذلك، لا تزال العديد من المؤسسات الطبية تستخدم تقنيات قديمة لها عيوب كبيرة:

  • يؤثر العلاج الكيميائي التقليدي في سرطان عنق الرحم بشكل منهجي على الجسم بأكمله، مما يؤثر سلباً على الخلايا السليمة في الجسم. يؤدي ذلك إلى إضعاف جهاز المناعة وظهور العديد من الأعراض غير السارة.
  • يعطل العلاج الإشعاعي الجهازي أيضاً عمل الخلايا السليمة ويتطلب فترة إعادة تأهيل طويلة.
  • تنطوي العمليات المفتوحة على إجراء تدخلات واسعة، يتطلب الجسم المضعّف وقتاً طويلاً للتعافي بعدها.
  • نادراً ما تظهر أي منها نتائج جيدة بالفعل، إنها تؤدي عادة إلى تدهور نوعية حياة المرضى، ولا تزيد من معدل البقاء على قيد الحياة.

توفر الأنواع المحسّنة من التقنيات القياسية نتائج أفضل بشكل ملحوظ وأعراضاً جانبية أقل.

 

طرق العلاج المتقدم في سرطان عنق الرحم من المرحلة 4 في ألمانيا

 

يمارس أطباء الأورام الألمان تقنيات جديدة في علاج سرطان عنق الرحم من المرحلة 4 بهدف وقف نمو الورم وتقليل حجمه، وإطالة عمر المرضى ، والقضاء على أعراض المرض. تتميز طرق العلاج المستخدمة ليس فقط بالكفاءة العالية، ولكن أيضاً بالسلامة وتحملها الجيد من قبل المرضى والتعافي السريع بعدها. طرق العلاج الأكثر فعالية في أوروبا: الخيارات الحديثة للعلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي، والإصمام، وطرق العلاج غير الجائرة، والجراحات طفيفة التوغل. يعتمد اختيار نظام العلاج على نوع الخلايا السرطانية ومدى انتشار الورم ووجود النقائل.

إصمام النقائل

 

تم تطبيق تقنية الإصمام في الطب في علاج سرطان عنق الرحم منذ بداية القرن الحادي والعشرين، ولكن يتم تحسين هذا الإجراء باستمرار. وهو ينطوي على سدّ الأوعية الدموية التي توصل الدم إلى الورم الخبيث. يُحقّق ذلك بإدخال الصمات (مواد كيميائية مختلفة) في تجويف الشرايين.

الإجراء الأكثر شيوعاً في ألمانيا هو الإصمام الكيميائي عبر الشرايين، وهو نوع من الإصمام تستخدم فيه الكرات المجهرية المشبعة بأدوية العلاج الكيميائي كصمات. يسمح الإصمام الكيميائي في علاج سرطان عنق الرحم باستخدام تركيز عالٍ من الأدوية الكيميائية في منطقة الورم، دون التأثير على الأنسجة السليمة بأي شكل من الأشكال.

تأثير الإصمام:

  • يؤدي إغلاق تجويف الأوعية المغذية للورم إلى نقص تأكسجه وموته
  • أثناء الإصمام الكيميائي يقتل الإطلاق التدريجي لأدوية العلاج الكيميائي الخلايا السرطانية مع إلحاق أقل ضرر ممكن على الجسم بأكمله
  • يصاحب حوالي 10٪ من حالات سرطان عنق الرحم من المرحلة 4 نزيف الرحم الشديد، والذي يمكن أن يكون مميتاً. يمكن استخدام إجراء الإصمام في حالات الطوارئ للتخلص من النزيف بسرعة
  • يستخدم الإجراء في كثير من الأحيان لتقليل حجم الورم قبل الجراحة
  • يسمح بالتحكم المحلي في الورم من المرحلة الأخيرة إذا كانت العملية مستحيلة

يجرى الإصمام من خلال شق صغير في الفخذ. يقوم الطبيب بإدخال قسطرة في الشريان ويوصلها إلى الورم. تتم مراقبة الإجراء باستمرار باستخدام جهاز الأشعة السينية. للقيام بذلك، يقوم الطبيب بحقن عامل تباين في الأوعية لتحديد مصادر تدفق الدم إلى الورم.

يصاب بعض المرضى بنقائل سرطان عنق الرحم في الكبد. يمكن تدميرها عن طريق الإصمام الكيميائي للشريان الكبدي. كثيراً ما تدمج مع تقنية اجتثاث الأورام الصغيرة بالترددات الراديوية أو الميكروية.
 

اعثر على مستشفى متخصص & علاج

 

علاج سرطان عنق الرحم من المرحلة 4 في ألمانيا

 

العلاج بمضادات الأورام

 

تم لفترة طويلة استخدام العلاج الكيميائي فقط لعلاج سرطان عنق الرحم من المرحلة 4. فقط في عام 2014، بدأ الأطباء في وصف الأدوية من أحدث جيل، مما أدى إلى تحسن كبير في نتائج العلاج. يمكن اليوم حتى للمرضى المصابين بالسرطان من المرحلة 4 والنقائل البعيدة أن يعيشوا لسنوات عديدة بعد اكتشاف التشخيص إذا خضعوا للعلاج بأنظمة دوائية حديثة.

بالإضافة إلى العلاج الكيميائي، يمكن في ألمانيا استخدام أدوية مبتكرة لها آلية عمل أكثر تعقيداً.

العلاج بمضادات تولد الأوعية

 

يلعب التطور النشط للأوعية الدموية للورم دوراً مهماً في الورم. تنقسم الخلايا السرطانية بسرعة وتستهلك كميات كبيرة من العناصر الغذائية والأكسجين من الدم. إن جميع أورام عنق الرحم تقريباً مكونة من الأوعية الدموية كثيرة (تحتوي على عدد كبير من الأوعية). عند نمو الورم، تظهر أوعية جديدة تنقل الدم إليه.

يشمل العلاج المضاد لتكوّن الأوعية في علاج المرحلة 4 من سرطان عنق الرحم استخدام مثبطات تولد الأوعية - وهي أدوية تمنع تكون أوعية جديدة. أدت إضافة مثل هذه الأدوية إلى العلاج الكيميائي القياسي إلى تقليل مخاطر الانتكاس (عودة المرض). بالإضافة إلى ذلك، زاد متوسط ​​العمر المتوقع للمريضات.

العلاج المناعي

 

كشفت العديد من الدراسات عن جزيئات بروتينية خاصة على سطح الخلايا السرطانية - نقاط التفتيش PD-L1، والتي تساعد الورم على الاختباء من جهاز المناعة. تم العثور عليها في سرطان عنق الرحم في 80-85٪ من الحالات.

يتمثل العلاج المناعي في استخدام الأدوية التي تقمع نشاط هذه الجزيئات (مثبطات نقاط التفتيش PD-L1). ليس لها أي تأثير على الخلايا نفسها، لذلك عادة ما يتحمل المرضى العلاج بشكل جيد. كما أن العلاج المناعي له آثار جانبية أقل حدة مقارنة بالعلاج الكيميائي.

تحقن الأدوية في المرحلة 4 من سرطان عنق الرحم عن طريق الوريد مرة واحدة كل 3 أسابيع. تعتمد مدة الدورة على الخصائص الشخصية لكل مريض. يتناقص حجم الورم لدى المرضى بعد انتهاء فترة العلاج ويتوقف تطوره.

العلاج الإشعاعي الحديث

 

العلاج الإشعاعي هو علاج ورم عنق الرحم بالإشعاع الراديوي. يتم عادة في سرطان المرحلة 4 جمعه مع العلاج الكيميائي لتحقيق تأثير شامل على الخلايا السرطانية. تُستخدم الخيارات الحديثة من العلاج الإشعاعي لأن أعراضها أقل ولأنها تقضي على النزيف وتقمع الورم الأساسي والبؤر النقيلية في العظام. يجرى التشعيع بواسطة مسرعات خطية حديثة، والتي تضمن الحد الأدنى من خطر حدوث مضاعفات ما بعد الإشعاع.

يزداد حالياً استخدام العلاج الإشعاعي الموضعي في علاج سرطان عنق الرحم - وهو نوع من العلاج الإشعاعي يتم فيه وضع مصدر الإشعاع بالقرب من الورم. يسمح ذلك بتطبيق جرعة أعلى من الإشعاع الراديوي محلياً دون التأثير على الأنسجة السليمة.

طرق العلاج الجراحي

 

إذا كان الورم كبيراً، تجرى عمليات جذرية لإزالة الرحم والعقد الليمفاوية القريبة، ولإزالة أعضاء أخرى في الجهاز التناسلي إذا لزم الأمر. ومع ذلك، يُلجأ في المستشفيات الألمانية إلى مثل هذه التدخلات فقط في الحالات القصوى. لذلك  يستخدم أطباء الأورام تقنيات مختلفة لتقليل حجم السرطان والنقائل، حتى يتمكنوا من إجراء عمليات أكثر لطفاً:

  •  التبخير بالليزر هو تدمير الخلايا السرطانية باستخدام إشعاع الليزر بدرجات حرارة عالية.
  • استئصال عنق الرحم - إزالة عنق الرحم وجزء من المهبل باستخدام منظار البطن. تجرى هذه العملية من خلال شق صغير في الجلد.

في كل الأحوال، يبذل الأطباء كل ما في وسعهم للحفاظ على أكبر قدر ممكن من الأنسجة والأعضاء، وكذلك على الوظيفة الإنجابية إذا أمكن.
 

اعثر على مستشفى متخصص & علاج

مزايا العلاج في ألمانيا

 

إن الطب في ألمانيا عالي المستوى، لذلك يأتي إليها العديد من المرضى من مختلف أنحاء العالم. عدة أسباب للخضوع للعلاج في أحد المستشفيات الألمانية:

  • تتحكم الدولة على المستوى التشريعي في عمل المستشفيات وبرامج العلاج ونوعية الرعاية الصحية
  • يخضع الأطباء لتدريب طويل الأمد ويحصلون على مؤهلات عالية
  • تتوفر في جميع المؤسسات الطبية المعدات الطبية اللازمة
  • يتم في المستشفيات الألمانية تطوير وتحسين التقنيات الطبية باستمرار
  • تُستخدَم أفضل الأدوية فقط، والتي تلحق ضرراً أقل بالجسم
  • يولى اهتمام كبير لفترة إعادة التأهيل لاستعادة وظائف الجسم بالكامل
  • لا يتم بدء العلاج إلا بعد إجراء تشخيص شامل، ويوصف لكل مريض على حدة

يمكن علاج سرطان عنق الرحم من المرحلة 4 في ألمانيا باستخدام التقنيات الحديثة في العديد من المستشفيات.

كيف تخضع للعلاج في ألمانيا؟

 

للخضوع لعلاج المرحلة 4 من سرطان عنق الرحم في أفضل مستشفيات الأورام بالخارج، استعن بخدمات شركة Booking Health، المنظم الرسمي للسياحة العلاجية.

سيساعدك موظفو الشركة المؤهلون على:

  • إيجاد مركز طبي مناسب لتشخيص وعلاج سرطان عنق الرحم من المرحلة 4
  • إعداد برنامج علاجي مع مراعاة الفحوصات السابقة
  • ضمان أدنى تكلفة ممكنة للخدمات بسبب عدم وجود الرسوم الإضافية للمرضى الأجانب (تكلفة العلاج أقل بنسبة 50٪)
  • حجز مواعيد في التاريخ المطلوب
  • مراقبة البرنامج في جميع مراحله
  • شراء الأدوية وإرسالها حسب الوصفة الطبية المكتوبة
  • التواصل مع الطبيب المعالج
  • مراقبة الحسابات وإعادة الأموال غير المنفقة
  • تنظيم الفحوصات الإضافية
  • الاستعداد بشكل جيد للسفر لتلقي العلاج
  • الحصول على خدمة عالية المستوى: سينظم موظفو Booking Health رحلتك بالكامل، ويقومون بحجز التذاكر والفندق، ومقابلتك في المطار ونقلك إلى المستشفى بالسيارة.

اترك طلباً على الموقع الرسمي للشركة من أجل الخضوع للعلاج في أفضل المستشفيات الأوروبية ومعرفة الأسعار. متوسط ​​أسعار الفحص والعلاج يمكن العثور عليها على موقع Booking Health.

اتصل بـ Booking Health

اختر العلاج في الخارج، وسوف تحصل بلا شك على نتيجة ممتازة!


المؤلفون:

تم تحرير المقال من قبل خبراء طبيين وأطباء معتمدين من مجلس الأطباء الدكتورة ناديجدا إيفانيسوفا و الدكتور فاروق أحمد. لعلاج الحالات المشار إليها في المقال، يجب استشارة الطبيب؛ المعلومات الواردة في المقالة ليست مخصصة للتطبيب الذاتي!

سياستنا التحريرية، التي توضح بالتفصيل التزامنا بالدقة والشفافية، متاحة هنا. انقر على هذا الرابط لمراجعة سياساتنا.

 

المصادر:

American Cancer Society

National Cancer Institute

Cancer.Net

 

اقرأ:

طرق جديدة وفعالة لعلاج السرطان (الأورام) في المرحلة 4

علاج سرطان عنق الرحم بالعلاج بالخلايا المتغصنة

علاج سرطان عنق الرحم دون جراحة

العلاج الإشعاعي الموضعي لسرطان عنق الرحم