background_img

مستشفى هيليوس ENDO هامبورغ

location_on هامبورغ, ألمانيا
9.7/10 من 23 الأصوات
 

مستشفى هيليوس ENDO هامبورغ

وفقاً لمجلة Focus المرموقة، يتم تصنيف مستشفى هيليوس ENDO هامبورغ ضمن أفضل المستشفيات الألمانية المتخصصة في إعادة تأهيل العظام، وجراحة العمود الفقري، وجراحة الورك!

المستشفى واحداً من أكبر وأشهر المنشآت الطبية لجراحة العظام في العالم. يقوم المستشفى بإجراء أكثر من 9.000 جراحة مفاصل وعلاج أكثر من 9.000 مريض كل عام، ويضع المستشفى نفسه كمرفق رعاية صحية رائد لجراحة استبدال المفاصل ليس فقط في ألمانيا، ولكن في جميع أنحاء أوروبا. يتمتع المستشفى أيضاً بسمعة ممتازة في العلاج الجراحي لأمراض العمود الفقري. تأسس المجمع الطبي في عام 1976 وقام أطبائه بإجراء ممارستهم السريرية بنجاح لأكثر من 45 عاماً، مما يوفر للمرضى تجربة سريرية فريدة وطرق علاج فعالة. في الوقت نفسه، يتمتع المستشفى بأجواء ودية وممتعة يشعر فيها المرضى بالراحة قدر الإمكان.

على الرغم من الشعبية الكبيرة ومعدلات نجاح العلاج العالية، يواصل أخصائيو الأقسام إجراء أنشطة بحثية مثمرة لتحسين الأساليب الجراحية ونماذج البدلات الداخلية الاصطناعية (الأطراف الاصطناعية)، بالإضافة إلى تطوير طرق علاجية مبتكرة.

صحة المرضى في أيد أمينة لفريق كبير وكفؤ من الأطباء، والممرضات، وأخصائيي العلاج الطبيعي المتخصصين للغاية، حيث يعملون يداً بيد لضمان أفضل النتائج العلاجية. في الوقت نفسه، يتم إيلاء الاهتمام الواجب للموقف المحترم تجاه كل مريض وللتحليل المُفصل لكل حالة سريرية. تتمثل المهمة الرئيسية للأطباء في تزويد كل مريض بعلاج فعال يتناسب مع احتياجاته الفردية ومنحه متعة الحركة دون ألم.

يمتلك أطباء القسم في ترسانتهم العديد من التقنيات التجنيبية طفيفة التوغل وتقنيات التنظير المفصلي التي تضمن الوصول إلى التركيز المرضي من خلال عدة شقوق جلدية صغيرة. نتيجة لذلك، يتم تقليل مدة الإقامة في المستشفى بشكل كبير، وتقليل شدة الألم في فترة ما بعد الجراحة، ومخاطر حدوث مضاعفات تكاد تكون معدومة. في يوم العملية، سيكون المريض قادراً على النهوض من السرير بمفرده، واتخاذ الخطوات الأولى، وبعد ذلك تبدأ مرحلة استعادة القدرة على الحركة.

يستقبل المستشفى بانتظام المرضى الأجانب من مختلف أنحاء العالم. وهذا هو أفضل تأكيد على المستوى العالي للرعاية الطبية ونجاح العلاج.

صورة: (c)  depositphotos


الأقسام

الإقامة

غرف المرضى

يعيش مرضى مستشفى هيليوس ENDO هامبورغ في غرف فردية ومزدوجة حديثة مع كافة وسائل الراحة. كل غرفة مريض تحتوي على حمام خاص مع مرحاض ودُش. تم تصميم غرف المرضى بألوان زاهية وتتميز بنوافذ كبيرة توفر إطلالة رائعة على الشارع. تحتوي غرفة المريض القياسية على سرير قابل للتعديل تلقائياً، وطاولة سرير جانبية، وخزانة ملابس مع أجزاء قابلة للقفل، وتلفاز، وراديو، وهاتف، بالإضافة إلى طاولة وكراسي لاستقبال الزوار. الأرضيات والأثاث في غرف المرضى مصنوعة من الخشب الطبيعي. السرير مجهز بنظام استدعاء الممرضات الخاص، والذي يمكن استخدامه أيضاً للتحكم في التلفاز، والراديو، وتشغيل أو إطفاء الأنوار في الغرفة. يوفر المستشفى أيضاً الوصول إلى شبكة Wi-Fi، والتي يمكن استخدامها مقابل رسوم إضافية.

قائمة المطاعم - وجبات الطعام

يقدم المستشفى ثلاث وجبات شهية ومتنوعة يومياً لمرضاه: بوفيه الإفطار، وغداء من ثلاثة أطباق، وعشاء خفيف. تحتوي القائمة دائماً على أطباق نباتية. أيضاً، عند الطلب، يمكن تزويد المرضى بقائمة فردية. يتم تقديم الشاي أو القهوة التي تختارها مع كل وجبة.

بالإضافة إلى ذلك، يضم المستشفى مقهى ENDO'ro المريح، حيث يمكن للمرء تناول وجبة خفيفة لذيذة أو شرب مشروبات ساخنة وباردة.

تفاصيل إضافية

:تشتمل الغرف القياسية على

 دُش 

مرحاض 

 Wi-Fi 

 تلفاز 

الشخص المرافق

قد يبقى الشخص المرافق معك في غرفة المريض الخاصة بك أو في الفندق الذي تختاره خلال برنامج المرضى الداخليين.

فندق

يمكنك الإقامة في الفندق الذي تختاره خلال برنامج العيادات الخارجية. سيدعمك مديرونا في اختيار الخيار الأفضل.

حول المدينة

تقع هامبورغ على ضفاف نهر إلبه، وهي ثاني أكبر مدينة في ألمانيا. إنها واحدة من أغنى المدن في البلاد. حيث تضم أكبر ميناء، وهو "لؤلؤة المدينة". كانت هامبورغ من أوائل المدن التي انضمت إلى الرابطة الهانزية، والتي تشكلت في شمال أوروبا خلال العصور الوسطى، ونتيجة لذلك أصبحت أهم ميناء على بحر الشمال. جلب هذا ثروة كبيرة للمدينة وترك تراثاً ثقافياً وتاريخياً غنياً. غالباً ما يُطلق على المدينة الساحلية في إلبه "بوابة العالم".

يتكون نصف هامبورغ من المتنزهات، والساحات، والمحميات، والأنهار، والقنوات، والبحيرات. تقع أكبر بحيرة ألستر، التي تشكلت في القرن الثالث عشر، في قلب هامبورغ وتغطي مساحة أكبر من إمارة موناكو. يمكن اعتبار قاعة مدينة نيو رينيسانس من المعالم البارزة. رمز آخر للمدينة هو كنيسة سانت ميخائيل والتي يبلغ ارتفاع برجها 132 متراً. تقدم هامبورغ مجموعة متنوعة من المتاحف، على سبيل المثال، معرض الفنون Kunsthalle الشهير مع مجموعة من الأعمال الفنية من القرنين الخامس عشر والعشرين، ومتاحف التاريخ والإثنوغرافيا، ومتحف Deichtorhallen للفن الحديث، ومتحف الفن الماجن Erotica.

تاريخياً، كان لدى هامبورغ مجموعة متنوعة من الأطباق وتقاليد تذوق الطعام. كان البحارة المحليون الذين سافروا إلى بلدان أخرى وأطقم السفن الأجنبية يجلبون باستمرار أشياء جديدة لمطبخ هامبورغ. لا عجب أن المقاهي والمطاعم في هامبورغ تقدم مجموعة كبيرة ومتنوعة من الأطباق التي تنتمي إلى مطابخ مختلفة للغاية. في المدينة، يمكن للمرء أن يجد خيارات طهي مختلفة تماماً، بدءاً من المطاعم الحصرية والمرموقة إلى مقاهي تذوق الطعام النموذجية.

بالإضافة إلى ذلك، تُعد هامبورغ جنة لعشاق التسوق. يوجد في كل ركن تقريباً متاجر تبيع كل شيء، بدءاً من الهدايا التذكارية إلى الأدوات المنزلية، والملابس، والمجوهرات، وما إلى ذلك.

مستشفى هيليوس ENDO هامبورغ:

اطلب المزيد من المعلومات الآن. سنكون سعداء بالإجابة على جميع أسئلتك