google_counter
background_img

مستشفى هارلاخينغ ميونخ

location_on ميونخ, ألمانيا
9.2/10 من 32 الأصوات

قسم طب الأطفال والمراهقين (113835)

شتيفان بورداخ

البروفيسور الدكتور في الطب

شتيفان بورداخ

التخصص: طب الأطفال والمراهقين

عن القسم

يقدم قسم طب الأطفال والمراهقين في مستشفى هارلاخينغ ميونخ علاجاً شاملاً لمجموعة واسعة من الأمراض لدى الأطفال والمراهقين. من المجالات ذات الأولوية التي يعمل أطباء الأطفال على علاجها: أمراض القلب والأوعية الدموية، والحساسية، وأمراض الرئة، وداء السكري، والأمراض العصبية، والأمراض المعدية وأمراض أخرى. يتخصص الطاقم الطبي بالقسم أيضاً في علاج الأمراض النادرة عند الأطفال. يوفر مركز الفترة المحيطة بالولادة من المستوى الأول رعاية طبية عالية الجودة للأطفال الخدج والأطفال المصابين بأمراض أو تشوهات خلقية. يخدم المتخصصون في مركز الفترة المحيطة بالولادة أكثر من 3800 طفل حديث الولادة سنوياً. يمتلك القسم بنية تحتية حديثة وجميع الموارد التقنية اللازمة لتقديم خدمة طبية عالية الجودة للمرضى الصغار. ومن الجدير الإشارة بشكل خاص إلى الخبرة الاستثنائية ومهنية الطاقم الطبي. يبذل المتخصصون قصارى جهدهم لجعل إقامة المرضى الصغار في المستشفى مريحة وممتعة. يكرس الأطباء وقتاً كافياً للتواصل مع الأطفال وأولياء أمورهم، لأن مرض الطفل دائماً ما يسبب التوتر لجميع أفراد الأسرة. كبير أطباء القسم البروفيسور الدكتور في الطب شتيفان بورداخ.

لإجراء علاج فعال، يحتاج الأطباء إلى إجراء فحص شامل للطفل ووضع تشخيص دقيق. وبالتالي، فإن العامل الحاسم في نجاح العلاج هو التشخيص الدقيق، وتتوفر لذلك في القسم معدات طبية متطورة. تشمل القدرات التشخيصية للمؤسسة الطبية التحاليل المخبرية (اختبارات الوخز، واختبارات الممتز الأرجي الإشعاعي، والاختبارات الاستفزازية للكشف عن الحساسية، والاختبارات الميكروبيولوجية، والفحوصات الجينية، وتحاليل الدم) ودراسات التصوير (الأشعة السينية، الموجات فوق الصوتية، التصوير المقطعي المحوسب، التصوير بالرنين المغناطيسي). في حالة الاشتباه في وجود اضطراب في الجهاز العصبي، يتم إجراء تخطيط كهربائية الدماغ، ويستخدم تخطيط كهربائية القلب وتخطيط صدى القلب لفحص الأطفال الصغار الذين يشتبه في إصابتهم بأمراض قلبية. بعد الاطلاع على نتائج الفحص، يبدأ أطباء الأطفال في القسم في تطوير نظام علاج فردي. في الوقت نفسه، يأخذ المتخصصون دائماً بعين الاعتبار عمر الطفل، حيث يجب ألا يعطل العلاج نموه وتطوره.

كثيراً ما يقوم الفريق الطبي التابع للقسم بفحص وعلاج الأطفال الذين يعانون من الحساسية: عدم تحمل الطعام، والحساسية من السموم من لسعات النحل والدبابير، والتهاب الأنف التحسسي، والتهاب الجلد العصبي، والشرى (الأرتكاريا) الحادة والمزمنة، إلخ. تستخدم لعلاج الحساسية أساليب متنوعة للغاية. في حالة عدم تحمل أطعمة معينة، يجب على الآباء التأكد من عدم تناول الطفل للأطعمة التي تثير رد فعل تحسسي. إذا كانت الحساسية أكثر وضوحاً ويمكن أن تسبب صدمة تاقية، فَسيُشار للطفل بالخضوع لعلاج مناعي خاص بمسببات الحساسية (إنقاص التحسس)، مما يساعد على إضعاف نوبات الحساسية أو حتى التخلص منها تماماً. غالباً ما تكون الأدوية كافية في حالة التهاب الأنف التحسسي. إذا تم تشخيص إصابة الطفل بالشرى، فسوف يحتاج الأطباء إلى تحديد العوامل المحفزة وإجراء العلاج الدوائي للقضاء على المرض.

يعتبر علاج أمراض الرئة أيضاً مجالاً مهماً للممارسة السريرية في القسم. يولى اهتمام خاص لعلاج الربو القصبي ومرض الانسداد الرئوي المزمن والسعال المزمن بالإضافة إلى أمراض الرئة الخلقية والمكتسبة النادرة. أثناء فحص الأطفال الذين يشتبه في إصابتهم بالربو القصبي، وهو أحد أكثر الأمراض المزمنة شيوعاً، يجري الأخصائيون اختبارات الدم والتشخيص الوظيفي للرئتين وفحص الأشعة السينية ودراسات أخرى لتحديد العوامل التي تسبب نوبة الربو لدى الطفل. للسيطرة على الربو القصبي، يأخذ الطفل مجموعة من الأدوية المختارة بشكل فردي (عادة على شكل رذاذ). بالإضافة إلى ذلك، يقوم أطباء القسم بإجراء دورات تدريبية خاصة للأطفال وأولياء أمورهم لتزويدهم بأقصى قدر من المعلومات حول المرض وخصائصه.

يعتبر طب أعصاب الأطفال من اختصاص أطباء القسم. يولى اهتمام خاص في هذا المجال لعلاج الصرع والتصلب المتعدد والسكتات الدماغية عند الأطفال. يجرى لتأكيد تشخيص الصرع تشخيص شامل يتضمن تخطيط كهربائية الدماغ وتخطيط كهربائية الدماغ أثناء النوم والتصوير بالرنين المغناطيسي (MRI). الصرع مرض عضال، لذلك فإن مهمة الأطباء هي اختيار الأدوية الأكثر فعالية للسيطرة على المرض. غالباً ما يكمل المتخصصون العلاج بالعقاقير بنظام غذائي كيتوني، والذي يمكن أن يساعد في تقليل تكرار النوبات. بفضل خبرتهم السريرية الغنية، نجح أطباء الأطفال في القسم في التعامل مع أكثر أشكال الصرع المقاومة للأدوية تعقيداً. التصلب المتعدد هو أيضاً مرض عضال، لذلك يحتاج الأطفال الذين يعانون من هذا التشخيص إلى دواء مستمر لمنع تطور المرض. يخضع الأطفال الذين يدخلون القسم مع الاشتباه بسكتة دماغية إلى التشخيص العاجل. في حال تم تأكيد التشخيص، تُتَّبَع الإجراءات العلاجية اللازمة على الفور.

من المجالات المهمة الأخرى للفريق الطبي بالقسم علاج مرض السكري لدى الأطفال. عادةً ما يحدث داء السكري من النوع 1 قبل سن الـ 12 عاماً. يؤثر مرض السكري من النوع 2 على المراهقين الذين يعانون من السمنة المفرطة أو قد يتطور بسبب الاستعداد الوراثي. العلاج الرئيسي لأي نوع من أنواع داء السكري هو العلاج بالأنسولين، والذي يلزم استكماله بنظام غذائي ونشاط بدني معتدل. كما تجرى للأطفال وأولياء أمورهم تدريبات خاصة، حيث يخبرهم الأطباء بالتفصيل عن سمات المرض والمضاعفات المحتملة وطرق العلاج وضبط النفس. إذا لزم الأمر، يتلقى الأطفال وأولياء أمورهم أيضاً دعماً نفسياً.

وتستكمل مجموعة الخدمات التي يقدمها القسم بتشخيص وعلاج عيوب القلب الخلقية والمكتسبة لدى الأطفال. يتم تشخيص العديد من عيوب القلب عندما لا يزال الطفل موجوداً في الرحم، عند إجراء الفحص بالموجات فوق الصوتية أثناء الحمل. يحتاج الطفل المصاب بعيب قلبي إلى إشراف طبي دقيق. في كثير من الأحيان، يخضع المولود الجديد لعملية القسطرة في الأيام الأولى بعد الولادة. تجرى الإجراءات التداخلية على أساس مركز القلب الألماني بميونخ.

يتخصص القسم في تشخيص وعلاج مثل هذه الأمراض عند الأطفال:

  • الأمراض والتشوهات الخلقية عند الأطفال المولودة في ميعادها والأطفال الخدج
  • ردود الفعل التحسسية
    • التهاب الأنف التحسسي
    • عدم تحمل الطعام
    • حساسية لدغ الحشرات
    • التهاب الجلد العصبي
    • الشرى الحاد والمزمن
  • أمراض الرئة
    • الربو القصبي
    • الانسداد الرئوي المزمن
    • السعال المزمن
    • أمراض الرئة الخلقية والمكتسبة النادرة
  • أمراض الجهاز العصبي
    • الصرع
    • التصلب المتعدد
    • السكتة الدماغية عند الأطفال
  • عيوب القلب الخلقية والمكتسبة
  • داء السكري من النوع 1 وداء السكري من النوع 2 (لدى المراهقين المصابين بالسمنة والاستعداد الوراثي)
  • الأمراض المعدية
    • التهابات الجهاز الهضمي
    • الالتهاب الرئوي
    • الإنتان
    • التهاب السحايا
    • التهاب العظم والنقي
    • الخراجات
  • أمراض أخرى عند الأطفال والمراهقين

يشمل نطاق القدرات التشخيصية والعلاجية للقسم ما يلي:

  • الخدمات التشخيصية
    • التشخيص المختبري
    • الفحوصات بالموجات فوق الصوتية
    • التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)
    • التصوير المقطعي (CT)
    • الأشعة السينية
    • تخطيط كهربائية الدماغ
    • تخطيط كهربائية القلب
    • تخطيط صدى القلب
  • الخدمات العلاجية
    • العلاج الدوائي
    • العلاج المناعي الخاص بمسببات الحساسية (إنقاص التحسس) لأنواع معينة من الحساسية
    • العلاج بالأنسولين والنظام الغذائي الكيتوني لمرض السكري
    • متابعة الأطفال المصابين بعيوب قلبية (تجرى عمليات القسطرة التداخلية في مركز القلب الألماني بميونخ)
    • الرعاية المركزة 
    • رعاية الطوارئ (مثلاً في حال السكتة الدماغية عند الأطفال)
  • خدمات طبية أخرى

السيرة الذاتية

النشاط المهني

البروفيسور الدكتور في الطب شتيفان بورداخ هو رئيس قسم طب الأطفال والمراهقين في مستشفى هارلاخينغ ميونخ. وهو أيضاً البروفيسور في قسم طب الأطفال والمراهقين في الجامعة التقنية في ميونخ.

من عام 1978 إلى 1983، تلقى البروفيسور بورداخ تدريباً متخصصاً في مستشفى الأطفال في كولونيا، وكذلك في معهد دانا فاربر لأبحاث السرطان في كلية الطب بجامعة هارفارد في بوسطن. اهتم بشكل خاص أثناء تدريبه السريري المهني بطب أورام الأطفال. حصل البروفيسور على منحة دراسية من جمعية الأبحاث الألمانية (1984-1987) لإجراء مشروع بحثي حول الخلايا الجذعية المكونة للدم في المركز الطبي بجامعة ستانفورد. تبع ذلك العمل في مركز فريد هاتشينسون لأبحاث السرطان في سياتل، حيث تلقى الدكتور شتيفان بورداخ تدريباً في زراعة الخلايا الجذعية على يد دونال توماس الحائز على جائزة نوبل.

في عام 1987، سافر البروفيسور بورداخ إلى دوسلدورف لإنشاء مختبر لأمراض الدم التجريبية وزراعة الخلايا الجذعية مع زملائه وبدء برنامج زراعة الخلايا الجذعية. بشكل عام، عمل المتخصص في دوسلدورف من عام 1987 إلى عام 1997. وكان آخر منصب له نائب كبير أطباء المركز.

في عام 1997 تم تعيينه رئيساً لقسم طب الأطفال العام في جامعة مارتن لوثر هالي-فيتنبرغ. أسس البروفيسور بورداخ، بدعم من منظمة السرطان الألمانية، المركز الإقليمي للعلاج بالخلايا والجينات. في عام 2003 تم تعيينه بروفيسوراً في قسم طب الأطفال والمراهقين في الجامعة التقنية في ميونخ.

الأنشطة البحثية

أثبت البروفيسور شتيفان بورداخ على مدى ما يقرب من 25 عاماً أنه باحث متميز. ساهم بشكل كبير في مجال علاج السرطان لدى الأطفال، وخاصة العلاج بالخلايا الجذعية، والعلاج المناعي، وكذلك العلاج الجزيئي الانتقائي للأورام. يعتبر البروفيسور بورداخ مساهماً بارزاً في الأبحاث الانتقالية ونموذجاً يحتذى به للعلماء الشباب.

الاهتمامات السريرية

يشمل التخصص الرئيسي للبروفيسور شتيفان بورداخ أورام الأطفال وأمراض الدم: علاج أمراض الدم الخلقية واللوكيميا والأورام الخبيثة.

الجوائز ومراتب الشرف

نظراً لأنشطته البحثية المتميزة، فقد حصل البروفيسور بورداخ على العديد من الجوائز والأوسمة المرموقة، بما في ذلك جائزة جامعة ستانفورد هيل التذكارية، وجائزة هاينن من جامعة دوسلدورف هاينريخ هاينه، وجائزة كيند-فيليب من الجمعية الألمانية لأمراض الدم والأورام لدى الأطفال (GPOH).

صورة الطبيب: (c)  München Klinik Harlaching

قسم طب الأطفال والمراهقين.
مستشفى هارلاخينغ ميونخ:

اطلب المزيد من المعلومات الآن. سنكون سعداء بالإجابة على جميع أسئلتك


هل تحتاج إلى مساعدة؟

Thank you!

We received your treatment application in the best Europe clinics. Our manager will contact you within the next 24 hours.